:: Home Page ::

 

 

بداية الطريق في التجارة . . ضعي تجربتك في التجارة ومشاريعك النسائية هنا

* اطعمة لزيادة الوزن صحية بدون اثار جانبية * اخطاء خفية في الرجيم  تمنع انقاص الوزن * شد البشرة وشد الوجه وماسكات شد الوجه
* رجيم سريع جدا لخسارة الوزن * وصفات زيادة الوزن و علاج النحافة * ثبات الوزن حيل رائعة لكسر ثبات الوزن
* وداعا للكرش مع تمارين الكرش * رجيم النقاط  تشويق واثارة * التخلص من الكرش مع رجيم الكرش السريع
* تبيض وتفتيح الكوع خلطات تبيض الركبب * تبيض وتفتيح المنطقة الحساسة * تطويل الشعر بسرعة خلطة تطويل الشعر
* موسوعة خلطات تبيض الاسنان * لتبيض اليدين خلطات تبيض اليدين * طرق ازالة  شعر الوجه نهائيا
* مخاطر ازالة الشعر بالليزر * ازالة وعلاج التجاعيد حول العين * تطويل الرموش وتكثيفها
* افضل المواقع للشراء الالكتروني * برامج التجار  تضخ في رأسك سيلاً من الأفكار التجارية * الجمارك وطرق التعامل معهم
* أمتحان تحديد مستوى اللغه الانجليزيه * تعلم الانجليزية(level 12) صوت عربى * دورة مجانية لتعليم اللغة الإنجليزية
* اسماء الله الحسنى باللغة الانجليزية * قواعد بسيطة للغة الانجليزية * اختصــــــارات انجليـزيه لــ chatting
* جمل رائعه بالإنجليزي * أسهل 100 جمله أنجليزيه * جمل مهمة باللغة الانجليزية
* الأسرار السبعة لتعلم اللغة الإنجليزية * لكل من يهتم بدعم سيرته الوظيفية * مصطلحات تجارية_ باللغة الانجليزية
* لتقوية لغتك الأنجليزيه اتبع هذه الخطوات * كيف تسوق سيرتك الذاتية ! * علامات تدل على أن تجارتك في خطر
* طرق تمويل المشاريع الجديدة * لبدأ مشروعك الخاص .. ما هي أهم الأشياء  ؟ * هل تريد شراء محل ... نصائح مجانية ؟
* أسرار التفاوض * الشامبوهات وخداع الشركات....أين الحقيقة؟ * قصة اختراع حفائظ الأطفال .. و بداية بامبرز
* تجربة الشراء عبر الإنترنت * كيف تسوّق لنفسك… بكفاءة *  مشاريع نسائية
* 40 قاعدة مالية مهمة جداً * أفكار ومشاريع نسائية لاتحتاج الى رأس مال * افضل بطاقة ائتمانية مسبقة الدفع
* نصائح وزنها ذهب في سوق الاسهم * مرض السكر عند الأطفال هام لكل الأمهات * الطلاق النفسي بين الزوجين
* الأمن الوظيفي، كيف يكون؟ * تحقق من موثوقية المواقع الإلكترونية قبل الشراء * فوائد الركوع والسجود للحامل
* أفضل عشرة طرق لإفشال مشروعك الجديد * الفروقات العشر بين أصحاب الملايين و الفقراء * النجاح ــ هل يستحق المخاطرة؟
* مسروقآت ( صحيفة الوطن) * إماراتية تكتب رأياً جريئاً في هيئة الأمر بالمعروف  .! * شقراء وسط الملتحين
*  أسماء البنات ومعانيها *  اكتشف دورك بالحياة *  كيك لكل المناسبات
*  خمسون طريقة لتخفيض الكلوسترول *  ألذ أطباق البطاطس *  ثلاثون نصيحة لإنقاص الوزن
*  تفسير الأحلام *  اختبار ذكاء الاطفال *  تربية الشعور بالمسئولية عند الطفل
*  بعض أخطأنا في التربية *  التسويق بدون استحياء *  الرجال من المريخ.. النساء من الزهرة
*  كيف تجعل ابنك متميزا *  فن التعامل مع الابناء فى مرحلة الطفولة *  أخبار النساء
*  بعض طرق علاج الكذب و السرقة *  * كتاب __ 60 سر من أسرار الجمال والمكياج *  غير متزوجات ... ولكن سعيدات
*  علاجك من مطبخك *  موسوعه كاملة عن زيت الزيتون *  مشاريع نسائية
*  أهم 500 كلمة فى اللغة الإنجليزية *  موسوعة قواعد اللغه الانجليزيه *  تعلمي النطق في اللغة الإنجليزية
*  تعلمي اللغة الاسبانية *  كيف يمكن أن تزيد من احترامك وتقديرك لنفسك *  تعلمي اللغة الفرنسية
*  كتاب طبخ جديد ما خلى شيء *  * الجلسة الصحية اثناء استخدام الكمبيوتر *  كيف تؤثرين على زوجك
*  طريقه ابداعية لحفظ القران *  دليلك للمصطلحات الادارية و القانونية و المحاسبية *  نماذج روووعة لكتابة سيرتك الذاتية
*  فن الحصول على وظيفه *  التصوير الفوتوغرافي من الاف الى الياء *  علم الاداره
*  25 سببا لتشرب الشاي الاخضر *  كيف تستمتعين بحياتك وعملك؟ *  النصائح العشر لـ يكون مشروعك ناجحا
*  موسوعة الجامعات في التعليم عن بعد *  تجربه عمليه لمشروع تجاري من الالف الى الياء *  ثقافة قانونية - أنواع الشركات
* موسوعة الرجيم *  حتى لا تنغشي عند شراء او بيع الذهب *  دليل اعداد دراسات الجدوى
*  التعامل مع المصانع على الانترنت *  كيف تكتب خطة عمل ناجحة لمشروعك التجاري ؟ *  الدليل الكامل لإزالة الشعر الغير مرغوب فيه
*  في حالة النصب التجاري اتبعي الآتي *  برامج وصناديق لدعم مشاريع الشابات بالسعودية

*  تعليم الأطفال التحكم الإرادي في قضاء الحاجة

*   برنامج تأهيل معلمات القرآن الكريم   *   معلومات منزلية مفيدة * *   فكرة مشروع تجارة إلكترونية (بيع كتب) !!
*  فن تزيين التورت برامج وصناديق لدعم مشاريع شباب الامارات *  كتاب كيف تنشىء متجراًَ إلكترونياَ ناجحاًَ
*  180 طريقة لانقاص الوزن دون حمية الرخصة التجارية لممارسة الأنشطة من المنزل *  برنامج للنساء والفتيات ( مصمم التسريحات
*  اتحداك تقولها ( 5 مرات ) كيفيه البدء بمشاريع صغيره وادارتها من ( أ الى ي ) *   كتاب ( جمالك بدون مكياج )  
*   أكثر من 13 كتاب طبخ مجاناً بين يديك. *  القمح والشعير لتحديد جنس الجنين والثوم للخصوبة *  الاتكيت العائلي
*  كتاب المرأة الداعية *  أهم الأخطاء التي يجب تجنبها أثناء كتابة السيرة الذاتية *  الموسوعة الشاملة لـسوق الأوراق المالية
*  تعلمي اللغة التركية *  أسرار حركات يد المرأة *  كيف تعد دراسة جدوى لمشروع ؟
*  كتاب خاص بالعصائر *  العضوية الشرفية لعدد من سيدات الأعمال في الإمارات . *  كتاب سميرة للحلويات

الجمارك وطرق التعامل معهم

عودة للخلف   منتدى سيدات الأعمال > ^~*¤©[£] Vip التعليمية [£]©¤*~^ > الدراسة والتدريب

رد
 
أدوات الموضوع أنماط عرض الموضوع
قديم 29-05-2010, 06:44 AM   #1
vipmiss
العضوية الماسية
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 647
إفتراضي الأمن الوظيفي، كيف يكون؟

إن مسألة الأمن الوظيفي يمكن تحقيقها بأمور كثيرة، وأغلبها يعتمد على الموظف نفسه، بالطبع نحن نطالب أرباب المنشئات بتوفير ذلك الأمن من أجل رفع إنتاجية الموظف، ولكن سنتكلم اليوم عن الأمن من ناحية الموظف لأنها هي الكفة الأرجح في هذه المعادلة.


ولعلي أستهل الحديث بفلسفة قديمة: “البقاء للأقوى”، فالأمن لا يأتي إلا من القوة على جميع الأصعدة، سواء كان أمن البلاد أو الأسرة أو الوظيفة، فإذا نظرنا للبلدان القوية نجد أن مواطنيها هم الأكثر أمناً والأقل إضطراباً والأعلى إنتاجاً، وإذا نظرنا إلى الأسرة نجد أن الأب صاحب الشخصية القوية المنضبطة تتمتع عائلته بالأمن أكثر على عكس الأسر التي يكون ربها خائراً، وكذلك في العمل الموظف الأقوى هو الموظف الذي يحظى بدعم أكبر من مُديريه وقَبولٍ أكثر من زملائه، فالنفس البشرية لا تحب الضعيف ولا تقربه، نحن نعطف عليه شفقةً ولكن لا أحد منَّا يحب مجالسته.
والسؤال الآن، عن أي قوة نتحدث في الوظيفة؟ هل هي قوة الجسد؟ بالطبع لا، مع أن القوة الجسدية مطلوبة حتى يبقى الموظف بصحة عالية وأداء أفضل، فكثرة الإجازات المرضية تُثير حفيظة المنشأة، ولكننا بصدد قوة المعلومة، هذه القوة التي لا نستطيع الإستغناء عنها في عصرنا الحاضر والقادم، فكلما قرأت وتثقفت في مجالك أكثر، كلما إزداد التمسك بك في عملك أكثر، وكلما شعرت نفسك بالرضى والاطمئنان.


أعجبتني مقولة: “قارئ اليوم، قائد الغد”، هذه الحكمة المختصرة أكبر دليل على أن القوة في المنشأة وحتى في المجتمع لا تكون إلا في إمتلاك المعلومة، إذ أنه لا أحد يُحب أن يجلس مع قليلي الثقافة، ولعل الجلوس مع التلفاز يُفيد أكثر منهم، فلو فكرت بطرق إمتلاك المعلومة الخاصة بعملك وإشتثمارها وإيصالها لمُديريك وإستغلالها في مشروعاتك ومع زبائن المنشأة وعادت عليهم بالنفع والفائدة، تأكد من أنك ستكون رجل الساعة وستَرقى إلى أفضل الدرجات، وأركز على إستغلالها وإستثمارها بما يعود بالنفع على المنشأة، إذ ما فائدة المعلومة التي تبقى في صدرك أو مذكرتك ولا تُستغل؟ لا فائدة منها مهما كانت مهمة، لابد من إيصالها للمسئولين حتى يوكِلوا إليك المهام الخاصة بتلك المعلومة وإستغلالها أفضل إستغلال بعد ما يصلك التكليف. أما عن طرق إمتلاك المعلومة فهناك كتب ومراجع بالملايين في المكتبات العامة والخاصة والإنترنت، إضافة إلى الدورات التدريبية وملازمة المتقدمين في العمل والناجحين، لن أطيل في مسألة المعلومة كثيراً لكنها كانت الأهم وكلنا يعلم كيفية الحصول عليها في مجاله ولكن لابد أن نكون من أصحاب الهمم العالية.


هناك أمور أخرى مهمة بطبيعة الحال لابد للموظف من أن يهتم بها، فقد ذكر الكثير من فلاسفة التنمية البشرية أهمية التخطيط المالي بطريقة علمية فعَّالة، فقام العديد من علماء الإقتصاد بتأليف الكتب والمراجع، ولكنها لم تجد صداها لدى القارئ العربي، أولاً لأنه لم يتعلم أن يقرأ مثل تلك الكتب الغير متوفرة أصلاً في المكتبات العربية ظناً بعدم أهميتها، وثانياً لأن هذه الكتب إن وجدت تتصف بصعوبتها في الفهم والتطبيق.



ولكن ظهر مؤخراً كتاب: “أبي الغني، أبي الفقير” الأكثر من رائع لمؤلفه: “روبرت كيوساكي” الأمريكي من أصل ياباني، يشرح فيه وبطريقة سلسه حقيقة الأمن المالي وكيفية الحصول عليه وإستثماره، وكيف أن أصحاب الوظائف هم الأكثر خسارة، وأرباب الأعمال هم الأكثر ربحاً، حيث يرى الكاتب أن الوظيفة هي حل قصير الأجل لمشكلة طويلة ومزمنة، وشبه الموظف بالعبد – الرِّقّ – حتى ولو كثر راتبه، فهو في نهاية المطاف عبد غالي الثمن ينتظر المال من صاحب العمل الذي سيقوم بدوره بإستبداله عند إنتهاء صلاحيته!

كتاب قيم أنصح بقراءته باللغة العربية ترجمة مكتبة جرير، إذاً هو متوفر باللغتين العربية والإنجليزية.
ولو صارحنا أنفسنا أكثر بعد هذا السرد ودققنا في السبب الحقيقي الذي يكمن في مسألة الأمن الوظيفي، لوجدنا أنه الخوف من الفاقة وقلة المال، فالنفس لا تهوى الفقر، وهذه مسألة جبليّة قديمة وليست بالحديثة، فقد قال أحد السلف: “لو خشي الناس النار كما يخشوا الفقر لدخلوا الجنة”، وطلب المال أمر مُباح لا غبار عليه، روى أبو هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (( المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف )) صحيح الجامع للألباني 6650، فالمسلم مُطالب بأن يكون قوياً في كل شيء حتى في ماله، فلماذا الرضى بالفقر والهوان وهو أصل كل مصيبة، وللأسف أصبح المسلمون يروجون للفقر حتى ظن العامة أنه ركن من أركان الدين وطلب المال من أركان إبليس، وهذا فهم خاطئ، فقد روى عبدالله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: (( نعم المال الصالح للرجل الصالح )) غاية المرام للألباني ص454.
وبعد هذا الإستدلال الشرعي لمسألة المال، سأقوم بسرد بعض النقاط المهمة المؤدية للأمن الوظيفي من جوانب أخرى غير قوة المعلومة وسأعلق عليها بالترتيب:


[****=1][*]التوكل على الله: هو السلاح الأقوى والذي لا يحتاج منك إلاَّ أن تؤمن بالله العلي القدير أنه هو مالك الملك سبحانه، وهو من يُسأل وهو من يُعطي وهو من يُمسك وكل شيء عنده بأجل ولحكمة لا يعلمها إلا هو، هذا الإيمان والتوكل يورث القلب سكينة وطمأنينة إلاَّ تحصل من هذا الطريق، يقول سبحانه وتعالى: { وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ إِلاَّ عَلَى اللّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا كُلٌّ فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ } سورة هود آية 6، فإن أعطى سبحانه لا أحد يستطيع أن يمنع، وإن أمسك ومنع فلا أحد يستطيع أن يُعطي، فتوكل على الله ولا تحزن، لأنه ليس بالضرورة أن تكون جميع الخليقة أغنياء.
[/****]
[****=1][*]السيولة المادية: هذه نقطة بالغة الأهمية خصوصاً للمغتربين عن بلدانهم، إذ لا ينبغي إضاعة المال في العفش والمنزل الفاخر والأمور الحياتية الأخرى التي لا تأتي بالنفع على صاحبها، فثقافة الإستهلاك عند العرب عنيفة وثقافة الإستثمار ضعيفة، فأنا أنصح نفسي والقارئ الكريم أن يُنفق في حاجاته الضرورية والمتوفرة بأسعار معقولة، وفي هذه الأيام لا يصعب إيجاد منتجات رخيصة وذات جودة مقبولة.
[/****]

[****=1][*]المعادن النفيسة: إذا كثر المبلغ وخشيت عليه من الفقدان بسبب كثرة مشترياتك وأردت أن تجمده، أو خشيت عليه من إنهيار العملة التي تدخر أموالك بها، فعليك بالمعادن النفيسة، فالذهب مثلاً لم ينخفض سعره منذ 20 عاماً، ولكنه غير مجدي للمغتربين، إذ يصعب التنقل بالمعادن النفيسة وعبور الحدود بها، وإذا كثر عددها يُخشى عليها من السرقة.
[/****]

[****=1][*]العقارات: هي من أفضل الحلول الطويلة الأجل، كما أنها دائماً في إرتفاع منذ أن خلق الله الأرض، وكما يقول الكهول: “العقار هو الولد البار”، فالعقار دائماً عليه طلب من قِبَل جميع فئات المجتمع، كما أنه يجب عليك أن تمتلك بيتاً دائماً في بلدك، يبقى لك ولأسرتك عندما تعود في الإجازات أو الإستقالات، فلا تطلب اللجوء من أحد، فبدلاً من أن تركز في نفسك وكيفية النهوض من جديد، سيبقى فكرك منشغلاً بكيفية رد الجميل للذين آووك.
[/****]


[****=1][*]الإكتتاب والأسهم: تابع إكتتابات المنشئات الجديدة واشتري فيها أسهم التأسيس، وتأكد من أنك بعد بضع سنين ستضمن لك دخلاً لا بأس فيه، وبما أن عدد أسهم الإكتتاب عادة يكون محدوداً، قم بشراء أسهم أكثر بعد إدراج المنشأة في سوق المال وبدء التداول إن كان مجال عملها مضموناً كشركات النفط والإتصالات وغيرها، حاول دائماً أن يكون لك أسهماً إستثمارية توزع أرباحها بانتظام.
[/****]


[****=1][*]عمل خاص: حاول أن تبدأ مصلحة صغيرة غير عملك الأصلي حتى لو كان عملاً من المنزل، إعرض فكرتك على الأصدقاء وشاركهم فيها بعد دراسة جدوى علمية، فكر دائماً معهم وشجعهم على الإستشمار الخاص ودقق في الأمور التي يكثر الطلب عليها كالإستشارات المهنية والأطعمة والأشربة والألبسة، فكلها من ضروريات الحياة التي لا يمكن الإستغناء عنها وتأتي بفائدة جيدة، وليس بالضرورة أن يكون عملك الخاص هو شركة، يمكنك أن تؤلف كتاباً مثلاً لو وجدت في نفسك القدرة على ذلك، فأنت بنعمة التأليف والنشر تجمع بين الحُسنيين: “فائدة المجتمع والمال”.
[/****]


[****=1][*]العلاقات: أوجد علاقات مع أكبر عدد من أصحاب المناصب والنفوذ، وسّع دائرة قوتك بالتعرف على الناجحين وصانعي القرار سواء في عملك الخاص أو وظيفتك، تعلم من أين تؤكل الكتف، حتى لو كنت بلا عمل وإحتجت إليه… لن تمكث كثيراً تبحث عنه، ولعل بناء العلاقات ليس بالأمر السهل ويحتاج إلى جهد كبير.
[/****]


[****=1][*]السياسة والدبلوماسية: إكسب مُديريك ومن حولك وتجنب المواجهة في المشاكل حتى ولو كان الحق معك، فهي لا تأتي بخير أبداً، وتعلم أن تحفظ ماء وجه مُديريك ولا تترصد لهم، ففي النهاية أنت الخاسر الوحيد، طبعاً السياسة المقصود بها ليس التنازل عن مبادئك والإنسلاخ عن دينك… أبداً، ولكن المقصود بها هو اللين في التعامل والتسامح مع الآخرين وعدم تتبع زلاّتهم وفضح أخطائهم.
[/****]


[****=1][*]اللغة الإنجليزية: لابد ليس فقط من تعلم اللغة الإنجليزية، ولكن يجب إتقانها تمام الإتقان مما يمكِّن لك الإطلاع على كتب وإنجازات الغرب والإستفادة منها، فنحن المسلمون مًطالبون بأن نستفيد من جميع الناس مهما إختلفوا عنا في دينهم وثقافتهم، وأرباب العمل لا يُطيقون ضعف اللغة، بل العمل نفسه لا يتحمل أن تعمل وأنت لا تُجيد اللغة الإنجليزية.
[/****]


[****=1][*]سوِّق نفسك: تعلم مهارات الإتصال والتسويق، تعلم كيف تُقنع الآخرين بنفسك، تعلم مهارات الكلام والتعبير عن الذات والقدرات، كل ذلك يأتي بالنفع بإذن الله.
[/****]
هذه الأمور كلها وغيرها تجعلك قوياً في عملك وذو شخصية يصعب هزُّها، فأنت حتى لو فقدت عملك لا قدَّر الله لأي سببٍ كان، ستكون قادراً وبكل تأكيد على حماية نفسك وأسرتك لمدة كافية من الزمن كما ستحافظ على ثقتك بنفسك وأنت بلا عمل، فلا داعي للهلع، تروى في البحث عن عمل، ولا تقبل أي وظيفة وأي راتب، إبقى في تخصصك الذي تحبه وأكمل طريقك إلى الإبداع والتميُّـز.



كلمة أخيرة، تأمل معي ما كتبت في هذه المقالة وخذه على محمل الجد، وراقب التغيُّـر الذي سيطرأ على حياتك وشخصيتك، إنك بهذه الطريقة عزيزي القارئ تحمي نفسك والتخصصات العربية، كما تساعد على النهوض بالمجتمع بأكمله دون ذل أو صَغَار، بإختصار… تعلم أن تكون قوياً.



الخلاصة:
[****][*]لا تنفق أكثر من دخلك.[*]إمتلك المعلومة مهما إحتاجت وقتاً وجهد.[*]إبحث عن مصادر القوة وامتلكها، وتعلم كيف تكون قوياً.[*]أمّن نفسك وأسرتك، حتى تحصل على السكينة في الحياة.[*]لا تهدر مالك في الخصوم التي لا تعود عليك بالنفع إذا إحتجتها.
[/****]
vipmiss غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-06-2010, 05:06 PM   #2
ليلى العامريه
عضوية جديدة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 2
إفتراضي

يسلمووووووووووووو
مشاركه رائعه
ليلى العامريه غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع
أنماط عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code هو متاح
الإبتسامات نعم متاح
[IMG] كود متاح
كود HTML معطل

الإنتقال السريع إلى:


كل الأوقات هي بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 11:24 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.